الاخبار

نظم منتدى الرياض الاقتصادي، حلقة نقاش لاستعراض سير دراسة ” الاستثمارات الجديدة والتحول الرقمي والاقتصاد المعرفي”، بحضور عدد من المسؤولين الحكوميين والأكاديميين ورجال وسيدات الأعمال والمهتمين، وذلك في إطار استعدادات المنتدى لعقد دورته العاشر
وتحدث في بداية الحلقة رئيس مجلس أمناء المنتدى الدكتور خالد بن سليمان الراجحي، متناولاً أهمية هذه الدراسة في الوقت الحالي من خلال التقدم الهائل في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي أسهمت في تغيرات جذرية في نمط الاستثمار والتحول من اقتصاد تقليدي يعتمد على الموارد الطبيعية من زراعة وصناعة وطاقة إلى اقتصاد يعتمد على المعرفة والاقتصاد الرقمي أو ما يسمى في بعض الأحيان باقتصاد الخدمات
وأوضح الراجحي أن الدراسة تبحث في استشراف السيناريوهات المستقبلية للمجالات الصناعية المرتبطة بالاقتصاد المعرفي، ومن ثم تستعرض المعوقات الفنية والتكنولوجية التي تعيق هذا النوع من الاستثمار وإيجاد الحلول المناسبة لذلك
وأوضح عضو مجلس أمناء المنتدى الدكتور نايف بن عبدالرحمن العجلان، أن الدراسة ما زالت في بدايتها، وأن هذا أول لقاء يطرح فيه خطة إعداد الدراسة وأهدافها ومنهجيتها وعناصرها، مشيراً إلى أن الهدف هو التعرف على مرئيات المشاركين وإسهامهم في إثراء الدراسة
من جهتها، استعرضت رئيس المكتب الاستشاري المنفذ للدراسة ديما سايس، أهداف الدراسة ومنهجيتها ونطاقها وعناصرها ومخرجاتها، مبينة أن الدراسة هدفت بصورة رئيسة إلى دراسة الآثار الاقتصادية والاجتماعية المحتملة للتحول إلى اقتصاد رقمي ومعرفي على الاقتصاد الوطني في مجال الاستثمارات الجديدة وقياس المؤشرات الواجب اعتمادها لتحقيق الاقتصاد الرقمي ومن ذلك البنية التحتية اللازمة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات ICT)، ومن الجانب المادي (المعدات والأدوات (والجانب الرقمي (البرمجيات) وكذلك توفر الإنترنت وسهولة الحصول عليه بالأسعار المناسبة, وتحليل الدراسات في هذا الجانب وتحديد التشابه والاختلاف والتعرف على التجارب الدولية الناجحة وكيفية الاستفادة منها

Related Projects
اتصل بنا

اتصل بنا